اخبار فنيةسوشيال ميديامشاهير العرب
أخر الأخبار

أسرة سمير غانم تعيش أصعب أيامها

لا تزال أسرة الراحل  سمير غانم تعيش في أزمة كبرى برغم مرور نحو شهرين على وفاة الفنان الكوميدي الشهير.
الأزمة وراءها أن الأسرة لم تفقد أهم أركانها الفنان الراحل فحسب، بل أيضاً تعيش في حالة من القلق على الضلع الثاني وهو الفنانة دلال عبدالعزيز التي لا تزال تعاني آثار مضاعفات الفيروس منذ شهرين، وترقد في أحد المستشفيات، وليس هناك أي تطور في حالتها الصحية.
وأكد مصدر مقرّب من الأسرة، أنّ الحزن أصبح لصيقاً بها، وتأثرت الأجواء في بيتي ابنتيها الفنانتين دنيا سمير غانم وشقيقتها إيمي، وبات الجميع في حالة من الترقب وانتظار معلومات جيدة عن الحالة الصحية لها، خصوصاً أن الهاجس الأكبر الآن، والذي يتوازي مع الاطمئنان على صحتها هو إحاطة وفاة غانم بالسرية خوفاً من معرفتها وإصابتها بانتكاسة.
وخلال الساعات الماضية، عبّر الإعلامي المصري  رامي رضوان عن الفترة العصيبة التي تعيشها حالياً عائلة زوجته دنيا بسبب وفاة والدها الفنان ومرض والدتها ومكوثها في العناية المركزة فترة قاربت على الشهرين دون تحسن في حالتها الصحية.
ووصف هذه الحالة الحرجة مستعيناً بأغنية ثلاثي أضواء المسرح سمير غانم، جورج سيدهم والضيف أحمد، والتي تم تقديمها في فيلم “30 يوم في السجن”، حيث كتب في حسابه عبر “إنستغرام”: “أبلغ وصف لهذه الأيام وما نمر به… غنوة للثلاثي التي تعبر عن حالة عدم الاستقرار، مضيفاً: “يا رب عدي هذه الأيام سريعاً على خير يا رب، الحمد لله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى