اخبار فنية

ضابط يعترف انه اغتال مارلين مونرو

image

اعترف ضابط سابق بالاستخبارات الأميركية أنه قام بقتل النجمة مارلين مونرو وذلك بعد أن أُغلقت التحقيقات على اعتبار أنها انتحرت بجرعة زائدة من الأدوية.
وذكر موقع “زا رايفل بيرد” أن نورمان هودجز ضابط متقاعد بوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية يبلغ من العمر 78 عاماً، كان دخوله الى المستشفى يوم الإثنين الماضي سببًا في الكشف عن السبب الفعلي وراء وفاة مونرو اذ اعترف أنه هو من قام باغتيالها بأمر من إدارة الوكالة، مشيرًا أنه نفّذ 37 عملية اغتيال أخرى لأجل خدمة مصالح مسؤولين بالإدارة الأميركية خلال الفترة بين 1959 و1972 بما في ذلك عملية تصفية مونرو.. موضحًا أن ثمة مخاوف انتابت الاستخبارات المركزية بعد علاقتها بالرئيس جون كينيدي وفيدال كاسترو من أن تقوم مارلين بنقل معلومات لممثل دولة أخرى بشأن دوائر الحكم الأميركية، ولهذا كان لا بد من اغتيالها.. يذكر أن مارلين مونرو وُلدت عام 1926 في كاليفورنيا وتوفيت في 5 آب عام 1962 في بيتها في لوس أنجلس وكان عمرها 36 سنة في حادثة غامضة، لكنها سُجّلت انتحاراً بالحبوب المنومة والكحوليات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق